إيران: تفاصيل سقوط أول مدينة إيرانية بيد الثورة الشعبية،، والإحتجاجات العارمة تتصاعد

عدن الان/ أخبار:

 

سقطت فجر اليوم السبت أول مدينة إيرانية بالكامل بيد الثوار المحتجين ضد نظام الملالي.

وأفاد ناشطون أن المحتجين أسقطوا مدينة اشنوية والتي تعد أول مدينة إيرانية يتم تحريرها من سيطرة النظام الإيراني خلال الثورة الحالية في إيران.

وتداول ناشطون إيرانيون فيديوهات تظهر تحرير جميع المعتقلين في مدينة اشنويه التي سقطت بيد المحتجين الإيرانيين.

وتشهد مدن إيران احتجاجات شعبية واسعة منذ أسبوع ضد نظام الملالي التي تسببت بقتل الإيرانيين وتجويعهم وأنفاق ثروات الشعب الإيرانية لدعم ميليشياتها في المنطقة العربية ومنها مليشيا الحوثي في اليمن ومليشيا حزب الله في لبنان ومليشيا الحشد الشعبي في العراق بغرض زعزعة أمن واستقرار دول المنطقة.

وأكد سياسيون وناشطون إيرانيون أن الوسائل التي استخدمها نظام الملالي ضد الثوار فشلت في قمع ثورتهم.

وأضافوا أن النظام الإيراني وفي سعية لإفشال الثورة حجب الإنترنت وضاعف من عمليات قمع المحتجين وقتل عشرات المحتجين، كما قام باعتقال المئات ومع ذلك لم ينجح حتى الآن في إخماد التظاهرات الإيرانية مع دخولها الأسبوع الثاني، حد قولهم.

في سياق متصل قالت وزارة الخارجية الأمريكية إنها اتخذت إجراءات لتعزيز حرية الإنترنت والتدفق الحر للمعلومات للشعب الإيراني.

وقالت الخارجية الأمريكية في بيان أنها أصدرت ترخيصا عاما لمنح الشعب الإيراني وصولاً أكبر إلى الاتصالات الرقمية لمواجهة رقابة الحكومة الإيرانية.

وقال المتحدث باسم الخارجية، نيد باريس إن الشعب الإيراني يحتج بطرق سلمية دفاعًا عن حقوق الإنسان والحريات الأساسية.

وأضاف: اليوم، دعمنا وصوله إلى منصات وخدمات الاتصال مع تعزيز المساءلة عن انتهاكات الحكومة الإيرانية وتجاوزاتها.