كفر الجنوبيين في 94 وأحل قتلهم،، كورونا تقضي على مفتي إخوان اليمن

عدن الان/ خاص:

 

لقي القيادي البارز في حزب الإصلاح اليمني عبدالوهاب الديلمي، أمس الأربعاء، حتفه عقب أيام من إصابته بفيروس كورونا.

وكان الديلمي القيادي في حزب الإصلاح - الفرع اليمني لتنظيم الإخوان الإرهابي المحظور دوليا - قد أطلق في العام 1994 فتوى مخالفة للشريعة الإسلامية السمحاء كفر فيها شعب الجنوب وأباح سفك دماء كافة الجنوبيين وإزهاق أرواحهم ونهب ممتلكاتهم. adenalaan.com

 

وتحت مظلة فتوى الديلمي شن نظام الشمال بقيادة المخلوع عفاش بالتحالف مع مليشيات الإخوان وقواتهم العسكرية ومليشياتهم الإرهابية حربا غاشمة في صيف 94 على الجنوب، وأرتكبوا بحق الجنوبيين أبشع الجرائم ضد الإنسانية، والتي لا تسقط بالتقادم ولاتزال في انتظار تقديم ملفها إلى محكمة العدل الدولية.