الجامعة اللبنانية تحتفي بتخرج الدفعة السابعة في العاصمة عدن

عدن الان/ زكي اليوسفي - عبدالسلام هائل:

نظمت الجامعة اللبنانية الدولية بالعاصمة عدن اليوم حفل خطابي وتكريمي، لخريجي الدفعة السابعة . بحضور  القاضي حمود عبدالحميد الهتار رئيس المحكمة العليا ،والقاضي هزاع عبدالله عقلا ن اليوسفي أمين عام مجلس القضاء الأعلى .والاستاذ الدكتور رضاهزيمة رئيس الجامعة اللبنانية باليمن .

وفي الحفل الذي بدء بالقرآن الكريم  .القى فضيلة القاضي حمود عبدالحميد الهتار رئيس المحكمة العليا،كلمة استهلها بالدعوة للوقوف لحظة إجلال وتقدير لأساتذة ودكاترة الجامعة اللبنانية  في العاصمة عدن ، والذين بذلوا جهودا مضنية من اجل تعليم ابناءنا وبناتنا طيلة اربع سنوات والذي أثمر هذا النجاح الذي نحتفي به اليوم بتخرج كوكبة ونخبة جديدة من طلاب وطالبات الجامعة اللبنانية، مسترشدا بقول الشاعر : قم للمعلم وفيه التبجيلا ٠٠٠كاد المعلم أن يكون رسولا .
مشيدا  بالمستوى العلمي والاكاديمي والاداري للجامعة اللبنانية، واعتمادها على ارقى  اساليب التحديث والتطوير المنهجي، والعلمي، وفي تدريس تخصصات نوعية، ومتميزة، سيما اعتماد اللغة الانحليزية في تدريس جميع التخصصات ،مشيرا  الى أن الجامعة اللبنانية الدولية تتجسد عراقتها ،من عمق( لبنان  الحضارة والثقافة والأدب )
والتي ترسخت اليوم في أذهان ومدارك وعقول خريجي الجامعة اللبنانية .
وعبر فضيلة القاضي الهتار عن سعادته حضور هذا الاحتفال وتهانيه للخريجين والخريجات وأولياء الامور ، داعيا ابنائه وبناته الخريجين في مواصلة تطوير مستواهم العلمي،  بالاستفادة من الثورة التكنلوجية والمعلوماتية، في الاطلاع على كل جديد، في مختلف المجالات العلمية،وعكس ذلك على واقعهم العملي، في المساهمة الفاعلة في خدمة وبناء الوطن الحبيب .   
من جانبه هنأ أ.د/ رضا هزيمة رئيس الجامعة اللبنانية الدولية في اليمن الخريجين والخريجات،  واولياء الامور بتخرج الدفعة السابعة من الجامعة اللبنانية بالعاصمة عدن  .مستعرضا نماذجا للمتفوقين اليمنين الخريجين من الجامعة اللبنانية ،والذين احتلوا المراكز الأولى في المنافسة على مقاعد المنح للدراسات العليا ،في الجامعة الإمريكية اللبنانية .مشيرا بهذا الصدد، الى حصافة ونباهة،معالي الوزير /عبدالرحيم مراد المؤسس الأول للجامعة اللبنانية في اعتماد فروع للجامعة في اليمن الشقيق. داعيا الجميع الى تحمل مسؤليتهم في المساهمة وبفعالية في بناء اليمن اصل العروبة وموطنها الأول.
وكان أ.د/ اسكندرحسن عبدالستارالمدير الاكاديمي للجامعة اللبنانية الدولية بعدن قد رحب بالحاضرين واستعرض انجازات الجامعة خلال السنوات الماضية .مشيرا الى اهم ما تتميز بها الدراسة في الجامعة اللبنانية الدولية والمتمثلةبالاعتماد على المناهج العلمية الحديثة واستخدام التكنلوجية في المحاضرات وايضا اعتماد اللغة الانجليزية في االتدريس.ناهيك عن توفر  الطاقم الاكاديمي المتخصص .والسمعة الدولية الجيدة التي تحظى بهاالجامعة.وحث الخريجين على مواصلة الاطلاع المعرفي وبذل المزيد من الجهود لمافيه خدمة الوطن والمجتمع واستمرار تواصلهم مع الجامعة التي ستظل مرجعا لهم في كل الاوقات.معبرا عن تهانيه لكل الخريجين والخريجات .
الى ذلك اوضح الاستاذ/ نصارهادي المدير الاداري للجامعة اللبنانية بعدن  ان الاحتفال اليوم يأتي  لتكريم (٧٠)خريجا وخريحة من طلاب الدفعة السابعة في كل من تخصصات،التغذية  ،ادارة اعمال دولية ،هندسة تكنلوجيا المعلومات ، ،جرافيك دايزان،ديكور داخلي وغيرها وهي تخصصات نوعية وتلبي احتياجات سوق العمل المحلي في اليمن وفي العاصمة عدن على وجه التحديد.معبرا عن شكره لقيادة وزارة التعليم العالي .ولرئاسة الجامعة اللبنانية الدولية في اليمن  على دعمهم المتواصل ورعايتهم المستمرة لانشطة فرع الجامعة.
هذا وكانت قد القيت كلمتان عن الخربجين والخريجات من قبل الخريجة بسمة عبدالخالق (باللغة الانجليزية ) والخريجة / أفنان عبدالمجيد (باللغة الغربية ) عبرتا عن شكرهما لرئاسة وعمادةو هيئة تدريس الجامعة اللبنانية ،وكذا لأولياء الأمور من الاباء والامهات الذين عانوا الكثير للوصول الى هذا النجاح الكبير.
وفي ختام الفعالية ، تم تكريم عمال الجامعة اللبنانية ،وتوزيع الشهادات على خريجي وخريجات الدفعة السابعة , وسط تصفيق وتهاني الحاضرين من أولياء الاموروالامهات واقرباء ا لخريجين الذين اكتضت بهم القاعة .  
وكان الاحتفال قد بدأ بدخول قيادة وكوادر الجامعة مع خريجي وخريجات الدفعة السابعة في لوحة استعراضية رائعة.
حضر الفعالية وكيل وزارة الصناعة / علي عاطف ،والعقيد / أحمد الوليد مدير شرطة خور مكسر ،وخالد باحاج الامين العام  لقيادة المقاومة الجنوبية ودكاترة واساتذة الجامعة اللبنانية بعدن ،وآخرون .