تحرك غير مسبوق لرئيس مجلس النواب في تعز،، هذه أهدافه الهامة

عدن الان/ خاص:

 

نفذ رئيس مجلس النواب اليمني الشيخ سلطان البركاني،  تحركا غير مسبوقا في محافظة تعز اليوم الجمعة، وذلك بهدف رأب الصدع ولم الشمل ما بين كافة القوى في المحافظة التي تعيش منذ سنوات على وقع الخلافات والمواجهات المدمرة لمعيشة المواطنين.

 

وأفاد مراسل موقع "عدن الان" الأخباري بتعز أن البركاني عقد لقاء هام بعدد كبير من الشخصيات السياسبة والإجتماعية والثقافية والاعلامية، وقيادات الأحزاب والتنظيمات السياسية والمشائخ والأعيان في محافظة تعز.

 

وفي اللقاء الذي حضره عضو المجلس عبدالوهاب معوضه، ومحافظ المحافظة نبيل شمسان والوكلاء وعدد من القيادات العسكرية والأمنية ومدراء المكاتب التنفيذية والمديريات بالمحافظة، هنأ رئيس مجلس النواب الحاضرون وأبناء الشعب اليمني بمناسبة الذكرى الـ55  لعيد الاستقلال الوطني الـ30 من نوفمبر المجيد..معبرا عن سعادته الكبيرة بزيارة المحافظة ولقاء أبنائها من مختلف الاطياف والانتماءات.

 

وقال البركاني في اللقاء: "انا سعيد جدا ان اكون معكم وفخور بكم وجزء لا يتجزا منكم واعتز بالعلاقات القائمة بيننا والانتماء لمحافظة تعر واليمن الكبير بشكل عام".. داعيا الحاضرين الى قراءة الفاتحة لروح الشهيد على عبد الله صالح ورفيقه عارف الزوكا وكل الشهداء.
 
وأضاف: "أن الزيارة  بهذه اللحظة تاتي والبلد تمر بظرف خطير تتكالب عليها القوى من كل جانب، ولذلك نراهن اليوم على تعز في الدرجة الاولى بأن تكون عامل الالتقاء والتوحد علي الثوابت الوطنية وليس عاملا للفرقة".

 

ودعا البركاني قيادات وأبناء محافظة تعز إلى وجوب "نبذ الخلافات بين بعض القوى السياسية، وتوحيد الجهود وتقديم التنازلات لبعضنا البعض ومواجهة العصابة الحوثية الارهابية التي دمرت كل شيء في اليمن متخذة من عبد الملك الحوثي وحسين الحوثي قرآنا جديدا وخرافات لحكم البلاد وتغيير الافكار والمعتقدات والمناهج لخدمة إيران".

 

واكد البركاني ان "المليشيات هي المستفيد الوحيد من الخلافات البينية".

 

وخاطب البركاني قيادات وقوى تعز قائلا: "محافظة تعز تشهد معاناة إنسانية كبيرة جراء الحرب والحصار الجائر والتي لم يلتفت لها المجتمع الدولي، ولكن هذا لا يعقينا من توحيد الصفوف والجهود، ويجب علينا أن نصحح الخطا بيد ونقاتل بيد اخرى لأنه ليس هناك احد في مآمن من المشروع الحوثي" .

 

واضاف: "نحن مستعدون  للسلام وهناك جهود كبيرة بذلت مع اشقائنا نحو السلام من اجل الوصول لاتفاق سلام شامل ولكن كل هذه الجهود والحوارات لم تثمر بسبب تعنت  الملبشيات وتقويضها لكل الاتفاقات" .

 

من جهته رحب محافظ تعز نبيل شمسان بزيارة رئيس مجلس النواب  لتعز كونها تأتي في مرحلة مهمة للاطلاع عن قرب على أوضاع المحافظة وتلمس أحوال أبنائها وهموهم.. منوها الى الدور الكبير للشيخ البركاني، ومعبرا عن سعادته بهذه الزيارة بصفته احد ابناء المحافظة الذي نجده دائما حاضرا في كل المواقف، مؤكدا ثقته بنتائج هذه الزيارة التي احتشد لها جموع غفيرة من ابناء تعز ومن مختلف الانتماءات.